× الرابط 1 الرابط 2 الرابط 3
من مات في رمضان - رمضان 2024
القائمة إغلاق

من مات في رمضان

من مات في رمضان

يبحث الكثير من الأشخاص عن حكم من مات في رمضان، حيث أن في شهر رمضان المبارك يتساءل الناس عن الكثير من الأمور المتعلقة بالدين والحياة، ومن بين هذه الأمور هي مسألة وفاة شخص في هذا الشهر الفضيل فإذا مات شخص ما في رمضان، يتساءل الناس عن ما حكم ذلك في الإسلام وهل يدخل الجنة أو يعتبر شهيدًا وهذا يعد سؤالًا شائعًا في الثقافة الشعبية في العديد من البلدان الإسلامية وسنقدم لكم اليوم من موقع الوفاق مقالًا حول ذلك.

من مات في رمضان

من مات في رمضان

  • صرح الشيخ عبد الله العجمي أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية بخصوص من مات في رمضان  وهو صائم بأنه يمكن أن يفضل الله تعالى بعض عباده على بعض ويعدّهم بدخول الجنة من غير حساب أو عذاب، وذلك كتفضيل خاص من الله تعالى لهؤلاء الأشخاص.
  • وأجاب العجمي، خلال مقابلته على البث المباشر لصفحة دار الإفتاء المصرية على سؤال حول هل يدخل من مات في شهر رمضان الجنة مهما كان عمله؟ حيث أشار إلى أن هذا الأمر لا يمكن التحقق منه إلا بعد الموت والحساب.
  • وأوضح العجمي أن الصيام والقيام في رمضان يغفران الذنوب، ومن صام رمضان إيمانًا واحتسابًا غُفِر له ما تقدم من ذنبه وما تأخر،  ولكن أن يدخل الجنة أو لا فهذا أمر يعلمه فقط الله -عز وجل-.
  • وأشار إلى فضل من مات صائمًا بقول النبي صلى الله عليه وسلم:

    “مَنْ قَالَ لا إِلَهَ إِلا اللَّهُ ابْتِغَاءَ وَجْهِ اللَّهِ خُتِمَ لَهُ بِهَا دَخَلَ الْجَنَّةَ، وَمَنْ صَامَ يَوْمًا ابْتِغَاءَ وَجْهِ اللَّهِ خُتِمَ لَهُ بِهَا دَخَلَ الْجَنَّةَ، وَمَنْ تَصَدَّقَ بِصَدَقَةٍ ابْتِغَاءَ وَجْهِ اللَّهِ خُتِمَ لَهُ بِهَا دَخَلَ الْجَنَّةَ)”.

اقرأ أيضًا: دعاء عاشر يوم رمضان

مكافأة لمن مات وهو صائم

من مات في رمضان

أوضحت دار الإفتاء المصرية عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” أن من مات  في رمضان وهو صائم أو بعد فطره من صومه فإنه يدخل الجنة مع السابقين الأولين، أو من غير سابق عذاب، واستشهدت بحديث رسول الله -صلى الله عليه وسلم- الذي يقول:

“من خُتم له بصيام يوم دخل الجنة”، وفي رواية أخرى “مَنْ صَامَ يَوْمًا ابْتِغَاءَ وَجْهِ اللَّهِ خُتِمَ لَهُ بِهَا دَخَلَ الْجَنَّة”.

كما أن الله يعوض من ترك له في الدنيا طعامًا وشرابًا مدة يسيرة بطعام وشراب لا ينفد، ومن ترك شهوته عوضه الله في الجنة بأزواج لا يمتن أبدًا.

هل من مات صائمًا نال حسن الخاتمة

  • أجاب الداعية الإسلامي الشيخ رمضان عبد الرازق على سؤال حول حسن الخاتمة في فيديو نشره على صفحته في فيسبوك، حيث أوضح أن حسن الخاتمة لا يقتصر على الموت في حالة السجود أو الصيام أو أداء الحج، بل يتعلق بكيفية العيش والحياة.
  • ويعتبر حسن الخاتمة أن يأتي الموت ولا يملك أحد حقًا في الحياة الباقية، كما أن يكون المرء ليس مستنزفًا لحقوق أخوته في الإرث، وأن يكون الشخص متدينًا ولا يترك صلاته أو زكاته.
  • وأشار إلى أن حسن الخاتمة لا يتعلق بكيفية الموت، بل يتعلق بكيفية الحياة والعيش، وأن أمثلة الصحابة الذين نالوا حسن الخاتمة مثل: أبو بكر الصديق وعمر بن الخطاب، وعثمان بن عفان وأبو عبيدة بن الجراح، تعكس أن حسن الخاتمة يتعلق بالعيش الصالح والتقوى.

اقرأ أيضًا: دعاء اليوم الحادي و العشرين من شهر رمضان

مواقف لحسن الخاتمة من زمن الرسول

كانت هناك العديد من المواقف التي تعكس حسن الخاتمة لبعض الصحابة في زمن الرسول، من بينها:

  • خالد بن الوليد: كان من أشد أعداء الإسلام قبل أن يسلم ولكن بعد ذلك أصبح من أشد المؤيدين للدين الإسلامي، وقد مات في حرب اليرموك في سوريا وهو يقاتل في سبيل الله، مما يعكس حسن الخاتمة.
  • عمر بن الخطاب: كان من أشد المعاندين للإسلام قبل أن يسلم، ولكن بعد ذلك أصبح من أبرز الصحابة وأشد الداعمين للدين، وتم اغتياله في صلاته في العام 23 هـ، وقد وصفه النبي -صلى الله عليه وسلم- بأنه:

    “أحد القوم الذين يُقْتَدَى بهم ولا يُقْتَدَى بعَمَلِهِم”.

  • هذه المواقف تعكس حسن الخاتمة للصحابة، فقد توفوا وهم يحفظون القرآن، أو يقاتلون في سبيل الله، أو يدعمون الدين الإسلامي بكل ما لديهم.

وبهذا نكون قد قدمنا لكم في مقالنا عبر موقعنا كل ما يخص من مات في رمضان وكل ما يخص حسن الخاتمة جعلكم الله من من ينالون حسنها ويدخلون جنات الخلد من أوسع الأبواب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *